مناقشة دور الحجاب في الإسلام
إسلام

مناقشة دور الحجاب في الإسلام

قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا۟ مِنْ أَبْصَـٰرِهِمْ وَيَحْفَظُوا۟ فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ ٱللَّهَ خَبِيرٌۢ بِمَا يَصْنَعُونَ 30 وَقُل لِّلْمُؤْمِنَـٰتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَـٰرِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ ءَابَآئِهِنَّ أَوْ ءَابَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَآئِهِنَّ أَوْ أَبْنَآءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَٰنِهِنَّ أَوْ بَنِىٓ إِخْوَٰنِهِنَّ أَوْ بَنِىٓ أَخَوَٰتِهِنَّ أَوْ نِسَآئِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَـٰنُهُنَّ أَوِ ٱلتَّـٰبِعِينَ غَيْرِ أُو۟لِى ٱلْإِرْبَةِ مِنَ ٱلرِّجَالِ أَوِ ٱلطِّفْلِ ٱلَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا۟ عَلَىٰ عَوْرَٰتِ ٱلنِّسَآءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوٓا۟ إِلَى ٱللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ ٱلْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ 31

القرآن 24: 30-31 (سورة النور)

يطلب الإسلام من الرجال والنساء ممارسة الحياء في اللباس والسلوك. كان الحجاب في الإسلام موضوع نقاش ساخن منذ فترة طويلة الآن.

لماذا يفرض الإسلام الحجاب؟

هذا سؤال شائع وكثيرًا ما يتم طرحه.

الحجاب هو رمز الحشمة والتواضع. يعطي الله سبباً وجيهاً في سورة الأحزاب: [1]

إِنَّ ٱللَّهَ وَمَلَـٰٓئِكَتَهُۥ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِىِّ ۚ يَـٰٓأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُوا۟ صَلُّوا۟ عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا۟ تَسْلِيمًا

وهكذا، يطلب القرآن من النساء ارتداء الحجاب حتى يتم التعرف عليهن كمؤمنات. على هذا النحو، يمكن أن تمنع الحوادث المؤسفة في السيناريوهات التي يكون فيها المضايقة أمرًا محتملاً. ولذلك، فإن الغرض ليس تقييد الحرية ولكن ضمان السلامة.

هل الحجاب إلزامي في الإسلام؟

تبين الآيات السابقة أن الحجاب في حد ذاته إلزامي. لكن ماذا عن حجاب الوجه؟

هناك مدرستان فكريتان. الأولى تعتقد أن الحجاب يجب أن يغطي اليدين والوجه، بينما تقول المدرسة الأخرى أن الحجاب يجب أن يغطي الجسد فقط، أي أن الوجه واليدين غير ضروريين.

الحجج التي تفيد بأن الحجاب ليس إلزاميا

فعن حظ عائشة (رضي الله عنها): [2]

يَا أَسْمَاءُ إِنَّ الْمَرْأَةَ إِذَا بَلَغَتِ الْمَحِيضَ لَمْ تَصْلُحْ أَنْ يُرَى مِنْهَا إِلاَّ هَذَا وَهَذَا. وَأَشَارَ إِلَى وَجْهِهِ وَكَفَّيْهِ.

بالإضافة إلى:

فعن هز عبد الله بن عباس (رضي الله عنه): [3]

أَرْدَفَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم الْفَضْلَ بْنَ عَبَّاسٍ يَوْمَ النَّحْرِ خَلْفَهُ عَلَى عَجُزِ رَاحِلَتِهِ، وَكَانَ الْفَضْلُ رَجُلاً وَضِيئًا، فَوَقَفَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم لِلنَّاسِ يُفْتِيهِمْ، وَأَقْبَلَتِ امْرَأَةٌ مِنْ خَثْعَمَ وَضِيئَةٌ تَسْتَفْتِي رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَطَفِقَ الْفَضْلُ يَنْظُرُ إِلَيْهَا، وَأَعْجَبَهُ حُسْنُهَا، فَالْتَفَتَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم يَنْظُرُ إِلَيْهَا، فَأَخْلَفَ بِيَدِهِ فَأَخَذَ بِذَقَنِ الْفَضْلِ، فَعَدَلَ وَجْهَهُ عَنِ النَّظَرِ إِلَيْهَا…

علمنا في هذا الحديث أن الفضل (رضي الله عنه) كان ينظر إلى السيدة بسبب جمالها. وعلى الرغم من ذلك لم يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم بأن تغطي وجهها بل وجه الفضل في الاتجاه الآخر لمنعه من التحديق بها.

يتم استخدام السرد أعلاه لدعم الحجة القائلة بأن الحجاب ليس إلزاميًا.

الحجج التي تفيد بأن الحجاب الوجهي إلزامي

فعن هز عائشة (رضي الله عنها): [4]

حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَانِ، قَالَ أَخْبَرَنَا شُعَيْبٌ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، قَالَ أَخْبَرَنِي عُرْوَةُ، أَنَّ عَائِشَةَ، قَالَتْ لَقَدْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُصَلِّي الْفَجْرَ، فَيَشْهَدُ مَعَهُ نِسَاءٌ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ مُتَلَفِّعَاتٍ فِي مُرُوطِهِنَّ ثُمَّ يَرْجِعْنَ إِلَى بُيُوتِهِنَّ مَا يَعْرِفُهُنَّ أَحَدٌ.

من الواضح، إذا عادت امرأة إلى المنزل دون التعرف عليها، فهذا يعني أنها يجب أن تكون قد غطت وجهها.

فعن صفية بنت شيبة (رضي الله عنها): [5]

عَنْ عَائِشَةَ، – رضى الله عنها – أَنَّهَا قَالَتْ يَرْحَمُ اللَّهُ نِسَاءَ الْمُهَاجِرَاتِ الأُوَلَ لَمَّا أَنْزَلَ اللَّهُ{ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ } شَقَقْنَ أَكْنَفَ

وعليه فإن العلماء الداعمين للحجاب يعتبرونه زينة إلزامية.

خاتمة

فبدلاً من الانحياز إلى الحجاب أو ضده، دعونا نركز على جزء “الحجاب” في الوقت الحالي، وننظر إليه على أنه عبادة.

وطاعة أمر الله عبادة حتى لو كانت في اللباس. وعليه فإن لبس ما أمر الله به هو سبيل في خدمته أو عبادته. بطبيعة الحال، لماذا يجب على المرء أن يتخلى عن فعل يدخل في العبادة ويجلب لك أجرًا في يوم القيامة؟

باختصار، الحجاب ليس قيدًا على المسلمات، بل هو حلية بالنسبة لهن. في الواقع، إذا أردت أن أضيف، فهذا أمر يضمن التقوى والتواضع في الدنيا، ومكافآت عظيمة في الآخرة.

مراجع

  1. القرآن 33:59 (سورة الأحزاب)
  2. سنن أبي داود كتاب 34 الحديث 4092
  3. صحيح البخاري المجلد 8 الكتاب 74 الحديث 247
  4. صحيح البخاري المجلد 1 الكتاب 8 الحديث 368
  5. صحيح البخاري المجلد 6 الكتاب 60 الحديث 282

الصورة من قبل The Clear Communication People

Join us on YouTube!

Print Friendly, PDF & Email

You may also like...